Wireless Headset مشاكل الشعر : كيف يتم ازالة حبيبات داخل المسمات التي تسبب الشعر الزائد عند البنات !!! - satishnet

مشاكل الشعر : كيف يتم ازالة حبيبات داخل المسمات التي تسبب الشعر الزائد عند البنات !!!

اسباب الشعر الزائد عند البنات بالتفاصيل
2 - ايات طاهر - الشعر الزائد
الشعر الزائد يظل من المشكلات التي تأرق الكثير من الفتيات خصوصًا لو كان في منطقة الوجه و الذقن فيثير القلق و الذعر لديهن قد تكون تلك المشكلة كارثة لدى البعض خصوصًا منطقة الصدر و العنق و أسفل البطن يتحول للمصدر قلق و يضرر بالمظهر الجمالي للجسم و الشكل و ثؤثر أيضًا على شعور المرأة بأنوثتها  ينقسم الشعر عموما إلى نوعين :-
النوع الأول هو :- شعر الزغب حيث تكون الشعره فيه لينة و رقيقة و لونها فاتح و قصيرة هذا الشعر يوجد في الصدر و الوجه و الظهر حيث يعطى إنطباعًا بعدم وجود شعر في تلك الأماكن .
النوع الثاني هو :- الشعر الطرفي النهائي و تكوف فية الشعره سميكة و داكنة اللون و يظهر هذا الشعر في فروة الرأس و تحت الإبط و و يوجد في وجه الرجال و البنات في حالات سنذكرها .
أسباب ظهور الشعر بكثرة :-
يوجد عدد من الأسباب التي تتسب في تلك الظاهرة للفتيات منها :-
أولًا: الشعرانية HIRSUTISM هو ظهور الشعر في الوجه و الذقن بكثرة العادة أن لا يظهر الشعر في وجه الفتيات و لكن مع تلك الظاهرة يظهر الشعر بكثرة و يحدث ذلك نتجة لزيادة في هرومانات الذكورة و نقص هرومانات الأنوثة ، يوجد سبب أخر هو القلق النفسي و العصبي و يرجح الأطباء أن نسبة 1% من الحالات هي التي تعاني من نقص هرومونات الأنوثة و الزيادة في هرومونات الذكورة الأندروجين و قد يكون نتجة لحساسية بصيلات الشعر لهرمون الذكروة في معدله الطبيعي في الجسم .
ثانيًا : قد يكون نتجة للبعض الأمراض كسرطان المبيض أو سرطان الغدة  الكظرية أو تضخم الغدة الكظرية و قد يكون عيب خلقي أو زيادة نسيج القراب كما سبق الذكر يجعل هرومونات الذكورة أكبر من الأنوثة ، و إستخدام بعض الأدوية للعلاج مثل التستوستيرون و المنشاط و مينوكسيديل و الفينيوئين من المفضل سؤال الطيب عن أدوية بديلة لها في حال عدم الوجود بعد إنتهاء فترة العلاج يمكنك إستخدام لليزر كحل بديل ..

ثالثًا : حالات زيادة الإشعار  هو نمو الشعر و لكن بشكل متزايد في أماكنه الطبيعية و لكنه يكون كثير لذلك تتم إزالته بالأشياء المعتاد عليها أو الليزر .

رابعًا : الإسترجال virilism حيث تختفي معالم الأنثى تمامًا و هي حالات نادرة جدًا عند بعض الفتيات ينتقطع فيها الطمث و تطمس فيه المعالم الأنثوية و تظهر المعالم الرجالية و تكون حالها عمليات التحول و هي حالات نادرة و تصاحبها أعراض أخرى .

خامسًا: مرض تكيس المبايض  حالة مرضية تبدأ مع الفتيات من سن البلوغ تعاني الفتاة من الوزن الزائد و ظهور الشعر في مناطق كالوجه و الذقن و تضخم المبيضين و إضطرابات في الدورة الشهرية في تلك الحالة يجب الذهاب للطبيب .

سادسًا : الأسباب الوراثية حيث تلعب الوراثة دورًا أساسيًا في مثل هذه الحالات فيلاحظ الشعر بكثرة عن الإناث في العائلة الواحدة ذلك بعض الأجناس البشرية في مناطق جغرافية بعينها و يحدث ذلك لحساسية بصيلات الشعر لهرمون الذكورة .

لذلك ينصح في حال و جود الشعر الزائد بعمل التحايل اللازمة للوقوف على السبب الرئيس عن طريق الإشعة فوق الصوتية  في حال عدم وجود سبب علاجي يمكن عمل إزالة للشعر بالليزر ..

متي يجب إستشارة الطبيب :-
في حال أن الشعر يكبر بسرعة كبيرة ، ظهور بعض الأعراض الأخرى كإضطرابات الدورة الشهرية ، الزيادة في الوزن ، تغير الصوت ، زيادرة العضلات ، ظهور صفات خاصة بالرجل كل تلك الحالات يجب إستشارة الطبيب فور ظهورها ..
أرسلت قارئة تقول أنا فتاة عمرى 23 عاما أعانى من "الشعرانية" فى منطقة الثدى والبطن، بدأت فى عمر العشرين وكانت فى بدايتها خفيفة عبارة عن ثلاث شعرات فقط فى الثدى، ثم زادت مع الوقت، وهى ليست بالكثيرة، ولكنها قد تكون متوسطة حوالى عشر شعرات فى الثدى وعشرة فى البطن بشكل خط طولى وتوقفت عن الزيادة، كما أنى أعانى من اضطراب فى الدورة الشهرية وعدم انتظامها، والشعور بألم شديد فى بدايتها، وأستخدم طرقا تقليدية لإزالة الشعر نهائيًا مثل استخدام دهان يخفف نمو الشعر، ولكنى قلقة وخائفة أن أتزوج قبل أن أحل تلك المشكلة، وأعتقد أنى سوف أتزوج بعد ثلاثة أشهر فهل يمكن علاج تلك الحالة بشكل سريع وما هى أسبابها؟

تجيب عن هذا السؤال الدكتورة هديل جهاد طبيبة الأمراض الجلدية والعلاج بالليزر جامعة عين شمس قائلة:

بداية فإن أسباب الحالة التى تعانى منها الفتاة هو اضطراب هرمونى ناتج غالبا من الإصابة بتكيسات المبيض، وخاصة أنها تشكو من عرض هام جدا لتلك الحالة، وهو اضطراب الدورة الشهرية. 

وعلاج نمو الشعر الزائد يكون أولا بعلاج السبب الذى أدى له، وهو التكيسات وبعد الشفاء وانتظام الدورة الشهرية والهرمونات نبدأ فى علاج نمو الشعر الكثيف من خلال جلسات الليزر لإزالة الشعر، والتى تجرى كل من ثلاثة إلى خمسة أسابيع وبعدد جلسات تبعا لشدة الحالة. 
الشعر الزائد عند النساء لا شك أنه مشكلة مزعجة ومحرجة تسعى كل امرأة للتخلص منها سواء بطرق مؤقتة أو نهائية، لكن في النهاية قد تكون هناك بعض الأسباب التي تسبب هذه المشكلة وعند تحديدها يمكن أن يساعد ذلك في علاج هذه المشكلة والتخلص من الشعر الزائد، لذلك قومي بمتابعة المقال التالي معنا عزيزتي المرأة. Advertisement الشعر الزائد عند النساء تختلف كمية الشعر في جسم النساء من امرأة إلى أخرى، وفي العادة تمتلك النساء شعر ناعم فوق الشفاه، وعلى الذقن، والصدر، والبطن والظهر، أما في حال كنت تمتلكين شعر خشن وداكن في هذه المناطق، هنا تكون في الغالب حالة تعرف بـ الشعرانية ، والذي يكون فيه الشعر أقرب إلى الرجال. اقرأي أيضا: تفاحة آدم وأشياء أخرى مشتركة بين الرجال والنساء. أسباب نمو الشعر الزائد عند النساء عادة ما تنتج النساء مستويات منخفضة من الهرمونات الذكورية (الأندروجين) وفي حال تم إنتاج المزيد من هذا الهرمون فقد يكون لديك نمو شعر غير مرغوب فيه، في معظم الحالات لم يتم تحديد السبب، لكنها ليست بالأمر الضار على الجسم، لكن لا شك أن النساء تجد ذلك أمر محرج ومزعجة. وقد يرجع النمو غير الطبيعي لـ الشعر الزائد عند النساء إلى: متلازمة تكيس المبيض النساء اللاتي تعاني من متلازمة تكيس المبيض والحالات الأخرى من اضطراب الهرمونات الأخرى تكون مسؤولة عن نمو الشعر الغير مرغوب فيه، بالإضافة إلى ظهور الحبوب غير المرغوب فيها ومشاكل في فترات الحيض، مع مشاكل في فقدان الوزن، ومرض السكري. إن وجدت هذه الأعراض قد ظهرت فجأة فقد يكون هناك ورم لا قدر الله وهو المسؤول عن إطلاق هرمونات الذكورة، ومن الأسباب الأخرى النادرة لنمو الشعر الزائد الغير مرغوب فيه: ورم أو سرطان الغدة الكظرية. ورم أو سرطان المبيض. متلازمة كوشينج. تضخم الغدة الكظرية الخلقي. فرط التعرق. استخدام بعض الأدوية بما في ذلك التستوستيرون، والمنشطات ودانازول، وجلايكورتيكود، والفينيتوين. من النادر أن تكون لدى المرأة المصابة بالشعر الزائد مستوى طبيعي من الهرمونات الذكورية، وحتى الآن يعتبر السبب وراء نمو الشعر الزائد غير محدد بالضبط. Advertisement مواضيع متعلقة ازالة شعر الذقن للنساء نهائيا هل هو ممكن؟ وما طرق إزالته المتاحة؟ ازالة الشعر اثناء الحمل بطرق آمنة للاستعداد للولادة ازالة شعر الجسم عند الرجال بطرق صحيحة ونصائح مهمة ازالة الشعر بالليزر : ملف شامل التخلص من الحبوب بعد ازالة الشعر .. ونصائح للوقاية منها ازالة الشعر الزائد عند النساء تعتبر مشكلة الشعر الزائد عند النساء من المشاكل ممتدة الأثر، لكن هناك طرق مختلفة لإزالة الشعر الزائد، وبعض آثار العلاج تستمر لفترة أطول من غيرها ومنها : فقدان الوزن عند النساء المصابات بالسمنة يمكن أن يقلل من هذه المشكلة. تشقير أو تخفيف لون الشعر الداكن يمكن أن يجعله أقل ملاحظة. طرق إزالة الشعر الزائد المؤقتة حلاقة الشعر، وهو لا يسبب نمو زائد للشعر، ولكنه يجعله أكثر سمكا. نتف الشعر واستخدام الشمع هي طرق آمنة إلى حد ما وغير مكلفة، ولكنها قد تسبب الألم أو تسبب الندوب وتورم الجلد وسواده. بعض المواد الكيميائية لكنها تسبب رائحة سيئة. اقرأي أيضا: تخفيف نمو الشعر الزائد وطرق إزالته نهائيا. طرق إزالة الشعر الزائد النهائية التحليل الكهربائي من خلال استخدام التيار الكهربائي لتدمير بصيلات الشعر بشكل دائم حتى لا ينمو مرة أخرى، ولكنها طريقة مكلفة، وقد تسبب تورم واحمرار الجلد. الليزر من خلال استخدام الليزر والذي يستهدف اللون الداكن من الشعر ( الميلانين ) ويعتبر الأسلوب الأفضل إذا كانت المنطقة كبيرة الحجم نسبيا، ويستخدم في حال كان الشعر داكن اللون وليس أشقر أو أحمر. اقرأي أيضا: إزالة الشعر بالليزر.. الحل الأفضل لك. استشارة الطبيب يجب استشارة الطبيب في حال كنت تعاني من: نمو الشعر بسرعة. لديك بعض الصفات الذكورية مثل حبوب الشباب، والصوت العميق، زيادة كتلة العضلات، انخفاض حجم الثدي، القلق من بعض الأدوية أنها سببت نمو شعر غير مرغوب فيه. اقرأي أيضا: تمارين البناء العضلي .. هل تسبب تضخم العضلات كالرجال؟ Advertisement الفحوصات اللازمة لتشخيص سبب الشعر الزائد يمكن أن يقوم الطبيب بعمل فحوصات على الحوض، أو طرح بعض الأسئلة حول: تاريخك الطبي وإن كان أسرتك تعاني من النمو الزائد في الشعر. ظهور بعض الأعراض ومتى بدأت ملاحظتها العلاجات التي تتناوليها. فترات الحيض ومدى انتظامها. الحمل. إجراء الاختبارات فحص نسب هرمون التستوستيرون. في حال الاشتباه في وجود ورم سيقوم بعمل اختبارات الأشعة السينية مثل الأشعة المقطعية أو الموجات فوق الصوتية. قد يصف الطبيب بعض الحلول مثل: حبوب منع الحمل، وهنا يمكن ملاحظة الفرق بعد عدة أشهر. أدوية مضادة للأندروجين. إزالة الشعر بالليزر أو التحليل الكهربائي. في النهاية ، إذا كان لديك نمو غير طبيعي للشعر الزائد في جسمك، فيجب أن تتوجهي للطبيب، ويمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا. اقرأي أيضا: Advertisement

أن إختلاف شعر المرأة عن شعر الرجل يحدث نتيجة الاختلاف فى التكوين الهرموني عند الجنسين، لأن الهرمونات الجنسية أكثر الهرمونات تأثيرا على الشعر، فهرمون الذكورة "الاندروجين" يؤدي الى نمو الشعر الخشن فى الجسم والابطين والعانة ، ولكنه في نفس الوقت يؤدي الى سقوط شعر الرأس عند بعض الرجال "الصلع".


أما هرمون الأنوثة "الاستروجين" فيؤدي الى زيادة نمو شعر الرأس، وعدم نمو الشعر الخشن في أجزاء أخرى من الجسم، وحيث أن هرمون "الاندروجين" موجود بمعدل أكبر عند الذكور، فإن الرجال يتميزون بظهور الشعر الخشن في أجسامهم وضعف شعر الرأس أو "الصلع"، وبالعكس نلاحظ أن إرتفاع نسبة هرمون الاستروجين عند النساء يؤدي الى عدم نمو الشعر الخشن بالجسم، أما الشعر الذى يكسو بعض أجزاء من جسم حواء فى بعض الأحيان مثل الذراعين أو الساقين فيكون من الشعر الزغبي وليس مثل الشعر العادي الذي يغطي الرأس.


أسباب ظهور الشعر الزائد عند المرأة:
المقصود بظهور الشعر الزائد هو ظهور الشعر فى مكان الشارب أو عند الذقن أو الصدر أو الظهر  أو ظهور الشعر العادي بغزارة بالذراعين والساقين.



والمعروف أن هرمون الذكورة "الاندروجين" موجود بنسبة ضئيلة عند الاناث، فإذا حدثت إستجابة غير عادية عند بصيلات الشعر فى بعض مناطق الجسم بمفعول الهرمون، فإن الشعر قد ينمو بمعدل أكثر من اللازم مع وجود نسبة طبيعية من الهرمون، وهذا ما يفسر ظهور شعر العانة والابطين عند الرجل والمرأه، لأن بصيلات الشعر فى هذه المناطق شديدة  الحساسية لمفعول الهرمون، ومن هنا نجد أن النسبة الضئيلة لهرمون الاندروجين لدى الاناث كافية لنمو الشعر فى هذه المناطق.


أثبتت الدراسات أن هناك أجناسا وشعوبا يقل فيها ظهور الشعر بالجسم مثل الفتيات والسيدات الصينيات، بينما يزداد معدل نمو الشعر فى شعوب أخرى مثل دول جنوب أوروبا وحوض البحر المتوسط ، بالرغم من إنتظام الدورة الشهرية  وعدم تأخر الانجاب.


ويفسر العلماء هذه الظاهرة بإختلاف حساسية الخلايا النشطة لهرمون الذكورة عند النساء. ويلاحظ أن هرمون الذكورة موجود فى الدم عند النساء فى صورتين، كمية ضئيلة فى صورة حرة وهو الجزء النشط من الهرمون، أما الجزء الاكبر من الهرمون فهو موجود فى صورة متحدة مركبة وهو الجزء غير النشط، أى ليس لة أي تأثير على الخلايا، وكأنه غير موجود. فإذا حدث إختلاف فى النسبة السابقة، وارتفعت نسبة الجزء الحر من هرمون الذكورة فإن ذلك يؤدي الى ظهور الشعر الزائد بالرغم من قياس نسبة هرمون الذكورة وتكون طبيعية فى الدم . ويعتبر ذلك أحد الأسباب العامة لظهور الشعر الزائد عند 
في عالم باتت تحكمه شروط وقواعد الجمال المثالية، تعيش الفتاة تحت ضغط هائل من المتطلبات العصرية التي تفرض عليها إظهار أفضل ما عندها من مميزات جمالية، ولطالما كان الشعر الزائد سببا لابتعاد الرجال عن النساء، وميزة غير محببة في النساء.

وغالبا ما ارتبط الشعر الزائد خصوصا في منطقة الوجه بفكرة وجود خلل هرموني في هرمون الذكورة. ولكن دراسة جديدة بينت أن 1% من النساء اللائي يعانين من مشكلة شعر الوجه لديهن مشكلة هرمونية، وهذا يعني بأن هؤلاء الفتيات لا يملكن هرمونات ذكرية أكثر، أذن فنمو الشعر لا يعتبر نقصا في الأنوثة. وربما يكون السبب في نمو الشعر حدوث حساسية لبصيلات الشعر أثناء فترة البلوغ وتأثرها بالهرمونات وتحولها لبصيلات خشنة.


وتختلف الأسباب المرتبطة بنمو الشعر الزائد، ومنها:
أسباب وراثية.
أسباب بيولوجية.
أسباب خارجية متعددة، مثلا نزع الشعيرات الناعمة عن غير قصد يسبب نموها من جديد بشكل أقوى، تناول أدوية تحفز نمو الشعر.

ويبقى السؤال الأهم، هل تبتعد عن الفتاة الشعورة (التي تملك شعر زائد غير مرغوب فيه)؟

وفقا للاستطلاع الأسبوعي الذي قمنا به قال 44.3%  من العينة بأنهم نعم، سيبتعدون عن الفتاة التي تملك شعرا زائدا. بينما قال 31.6 % بأنهم لن يبتعدوا، في حين قال 24.1% بأنهم سيلفتون انتباهها أولا.


أما إذا كنت تعانين من مشكلة الشعر الزائد، غير المرغوب به؟ فلا داع لأن تشعري بالإحباط فالعديد من الفتيات حول العالم يعانين من مشكلة ما مرتبطة بالشعر الزائد، وبينما كانت هذه المشكلة تسبب العديد من الإحراج للفتيات في السابق، إلا أن التحكم بها والسيطرة عليها أصبح أمرا سهلا، يخلو من التعقيدات والألم.
وهناك عدّة خيارات للتخلص من الشعر الزائد بسلامة، وفي بعض الحالات بشكل دائم أيضا. وقد تودين تجربة بعض من هذه الطرق قبل اختيار الأفضل لك.

الطرق:

طريقة 1: الحلاقة. تعتبر حلاقة الشعر غير المرغوب به أكثر الطرق شعبية لإزالة الشعر غير المرغوب به بسهولة ودون ألم، بالرغم من أن الشعر يميل إلى نمو بسرعة. إلا أن العديد من الفتيات يملن إلى استخدام هذه الطريقة خصوصا لمنطقة الساقين، والذراعين، والإبط. ولقد طورت صناعة الحلاقة العديد من المنتجات الخاصة بالسيدات بعد الإقبال غير المسبوق على استعمال عدة حلاقة الرجل، فأصبح هناك شفرات أكثر نعومة للسيدات، مع كريمات خاصة تستعمل قبل وبعد حلاقة الشعر، وتعمل على إبطاء نمو الشعر.


طريقة 2: استعمال منتجات لإزالة الشّعر، وهذه المنتجات تعمل على إزالة الشعر بشكل مؤقت عن طريق التذويب الكيماوي. عندما شراء منتج مزيل للشّعر، تأكدي من أنه معدّ لمنطقة الجسم التي تنوين استعماله عليها. قومي بعمل اختبار للحسّاسية قبل أن استعمله على المناطق الكبيرة، اتبعي الإرشادات بعناية. 
وبالرغم من أن رائحته نفاذة في بعض الأحيان
إلا أنه اختيار مقبول وجيد للفتيات اللواتي لا يرغبن باستعمال الحلاقة أو الطرق التقليدية الأخرى.

طريقة 3: استعمال الشمع أو السكر، وهذه الطريقة فعالة في إبقاء الشعر بعيدا على الأقل لمدة 4 إلى 6 أسابيع، وتتوفر حاليا أنواع مختلفة من الشمع والسكر، أما باردة أو ساخنة (إذا كنت تخافين اللسع من الشمع الساخن) لإزالة الشعر من جميع أنحاء الجسم. يتم وضع الشمع على المنطقة التي بها شعر، وإزالته بالتقشير. ولأن هذه الطريقة تعمل على إزالة الشعر من الجذور، وتكون إعادة النمو بطيئة، كما يعمل مع الوقت على خفض عدد الشعيرات النامية.

طريقة 4: إزالة الشعر بالملقط وهذه الطريقة مفيدة لشعر الوجه، لأنها تعمل على إزالة الشعر من الجذور، ولكنها ليست عملية لباقي مناطق الجسم.

طريقة 5: التحليل الكهربائي. وهي طريقة تعتمد على استعمال تيار كهربائي، لإزالة الشعر بشكل دائم عن طريق تحطيم بصيلات الشعر. وتتوفر أدوات منزلية للتحليل الكهربائي، لكن أكثر الناس يختارون المعالجة المحترفة. أما المناطق الكبيرة من الشعر غير المرغوب بها فقد تتطلب عدة جلسات.

طريقة 6: الليزر. وتعمل معالجة الليزر التي تلقى رواجا وشعبية كبيرة الآن، على إزالة الشعر من جذوره ، لكنه قد لا يؤدّي إلى إزالة شعر دائمة. ويجب الحصول على المعالجة في مركز متخصص.

طريقة 7: استعمال الاكسجين لتفتيح لون الشعر، في حالة عدم رغبة الفتاة في نزع الشعر، ولكن الشعر سينمو أخشن من السابق بعد فترة من استعمال الاكسجين.


النصائح والتحذيرات:
• تحدثي مع أخصائي الجلد أو البشرة للحصول على توصيات مناسبة حول إجراءات إزالة الشعر المناسبة لك.
• يمكن أن يكون العلاج بالتحليل الكهربائي والليزر مكلفا. اكتشفي مستوى نجاحها قبل البدء في الجلسات. 
• تقريبا كلّ الإجراءات التي تعمل على إزالة الشعر تسبب نوعا الحساسية أو الإزعاج للبشرة، لذا يفضل اختبار كل الطرق قبل اختيار الطريقة التي تناسبك.

 الشعر الزائد يعتبر الشعر الزائد من المشاكل التي يعاني منها العديد من الأشخاص، فهي تسبب لهم الإحراج والإزعاج، وخاصةً السيدات، فنمو الشعر على أجسام الرجال شيء طبيعي، وقد يكون مرغوباً عند البعض باعتباره حسب وجهة نظهرهم أحد علامات الرجولة والقوة، أما السيدات فهن دائمات البحث عن الطرق والوسائل للتخلص من هذه المشكلة بشكلٍ نهائي، وفي هذا المقال سنعرفكم على أسباب الشعر الزائد، وطرق علاجه. أسباب ظهور الشعر الزائد بكثافة أسباب وراثية تساهم العوامل الوراثية في ظهور شعر زائد في مختلف مناطق الجسم، فلا نجد اضطراباً في الغدد ولا عارضاً مرضياً، ولكن يوجد شعر زائد في الجسم يكون سببه عامل وراثي، وتنتشر هذه الظاهرة في منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط؛ بسبب زيادة تحسس بصيلات الشعر بهرمون الذكورة (التستوستيرون). العوامل الجغرافية يلعب العامل الجغرافي دوراً مهماً في اختلاف نمو الشعر من منطقة إلى أخرى؛ بسبب اختلاف البيئة والبلاد، حيث نجد أن الفتيات، وبالأخص في مناطق الشمال تتميز ببشرة بيضاء، وطبقة خفيفة من الشعر على عكس الفتيات في المناطق الجنوبية الحارة التي تتميز بغزارة الشعر، والسبب هنا لا يكون بسبب كمية الهرمونات التي تفرز أكثر، بل إن عامل الحرارة يلعب دوراً يؤثر على الهرمونات التي تزيد إنتاج الشعر. التوتر النفسي والانفعال تسبب الانفعالات النفسية، والتوتر الشديد، والتعرض للصدمات ضرراً كبيراً ينتج عنه عدم انتظام وتوازن الهرمون، حيث يؤثر على الجهاز العصبي، والغدة النخامية. الأدوية وتأثير الهرمونات مشتقات الكورتيزون التي تستخدم لعلاج حالات الربو، وأمراض الدم، وآلام المفاصل، والعظام. هرمون الذكورة (التستوستيرون) الذي يعالج الأمراض النسائية. المركبات والمستحضرات التي تستخدم لنمو العضلات. حبوب منع الحمل؛ حيث يحتوي بعضها على مركب (البروجيستيرون) التي تؤثر على جسم المرأة سلباً. المسكنات، والمهدئات التي تُستخدم لفترة طويلة، بالإضافة إلى استخدام عقاقير الكورتيكوستيرويد، وعقاقير الاستيرويد. خلل في التوازن الهرموني تفرز الغدد بعضاً من الهرمونات الأنوثية بكمية قليلة جداً من هرمونات الذكورة، مما ينتج عنه نمو شعر زائد في الجسم لدى الإناث، وخاصة في منطقة تحت الإبط والعانة دون أن يؤثر ذلك على صفات الأنثى، كما يظهر الشعر الزائد لديها بشكلٍ غزير في منطقة الوجه والجسم، بالإضافة إلى عدم توازن إفراز الهرمونات التناسلية. اضطرابات في الغدة وأورام في المبيض هنالك حالات قليلة يظهر فيها الشعر نتيجة وجود اضطرابات في الغدة النخامية، أو الغدة الكظرية، ووجود أورام في المبيض ينتج عنها زيادة إفراز هرمون الذكورة، حيث يُكشف عن هذه المشكلة من خلال التصوير الصوتي، وقياس مستوى الهرمونات في الجسم. علاج الشعر الزائد لا تظهر نتائج علاج الشعر الزائد بالأدوية والليزر بسرعة بل تحتاج إلى ستة شهور وربما سنة، أو سنتين؛ وذلك بسبب استمرار الشعر بالنمو، ومن طرق علاج الشعر وتخفيفه والحد من انتشاره في الجسم الليزر الذي يعتبر فعالاً وأقل ألماً، ولكنه باهظ الثمن، حيث يعطي نتائج سريعة بتخفيف كمية الشعر الذي ينمو بشكلٍ دائم لدى النساء، حيث يبلغ عدد الجلسات من أربع إلى ست جلسات لفترة متباعدة بين كل جلسة وأخرى لإزالة الشعر.
متي يجب إستشارة الطبيب :-
في حال أن الشعر يكبر بسرعة كبيرة ، ظهور بعض الأعراض الأخرى كإضطرابات الدورة الشهرية ، الزيادة في الوزن ، تغير الصوت ، زيادرة العضلات ، ظهور صفات خاصة بالرجل كل تلك الحالات يجب إستشارة الطبيب فور ظهورها ..
أرسلت قارئة تقول أنا فتاة عمرى 23 عاما أعانى من "الشعرانية" فى منطقة الثدى والبطن، بدأت فى عمر العشرين وكانت فى بدايتها خفيفة عبارة عن ثلاث شعرات فقط فى الثدى، ثم زادت مع الوقت، وهى ليست بالكثيرة، ولكنها قد تكون متوسطة حوالى عشر شعرات فى الثدى وعشرة فى البطن بشكل خط طولى وتوقفت عن الزيادة، كما أنى أعانى من اضطراب فى الدورة الشهرية وعدم انتظامها، والشعور بألم شديد فى بدايتها، وأستخدم طرقا تقليدية لإزالة الشعر نهائيًا مثل استخدام دهان يخفف نمو الشعر، ولكنى قلقة وخائفة أن أتزوج قبل أن أحل تلك المشكلة، وأعتقد أنى سوف أتزوج بعد ثلاثة أشهر فهل يمكن علاج تلك الحالة بشكل سريع وما هى أسبابها؟

تجيب عن هذا السؤال الدكتورة هديل جهاد طبيبة الأمراض الجلدية والعلاج بالليزر جامعة عين شمس قائلة:

بداية فإن أسباب الحالة التى تعانى منها الفتاة هو اضطراب هرمونى ناتج غالبا من الإصابة بتكيسات المبيض، وخاصة أنها تشكو من عرض هام جدا لتلك الحالة، وهو اضطراب الدورة الشهرية. 

وعلاج نمو الشعر الزائد يكون أولا بعلاج السبب الذى أدى له، وهو التكيسات وبعد الشفاء وانتظام الدورة الشهرية والهرمونات نبدأ فى علاج نمو الشعر الكثيف من خلال جلسات الليزر لإزالة الشعر، والتى تجرى كل من ثلاثة إلى خمسة أسابيع وبعدد جلسات تبعا لشدة الحالة. 
الشعر الزائد عند النساء لا شك أنه مشكلة مزعجة ومحرجة تسعى كل امرأة للتخلص منها سواء بطرق مؤقتة أو نهائية، لكن في النهاية قد تكون هناك بعض الأسباب التي تسبب هذه المشكلة وعند تحديدها يمكن أن يساعد ذلك في علاج هذه المشكلة والتخلص من الشعر الزائد، لذلك قومي بمتابعة المقال التالي معنا عزيزتي المرأة. Advertisement الشعر الزائد عند النساء تختلف كمية الشعر في جسم النساء من امرأة إلى أخرى، وفي العادة تمتلك النساء شعر ناعم فوق الشفاه، وعلى الذقن، والصدر، والبطن والظهر، أما في حال كنت تمتلكين شعر خشن وداكن في هذه المناطق، هنا تكون في الغالب حالة تعرف بـ الشعرانية ، والذي يكون فيه الشعر أقرب إلى الرجال. اقرأي أيضا: تفاحة آدم وأشياء أخرى مشتركة بين الرجال والنساء. أسباب نمو الشعر الزائد عند النساء عادة ما تنتج النساء مستويات منخفضة من الهرمونات الذكورية (الأندروجين) وفي حال تم إنتاج المزيد من هذا الهرمون فقد يكون لديك نمو شعر غير مرغوب فيه، في معظم الحالات لم يتم تحديد السبب، لكنها ليست بالأمر الضار على الجسم، لكن لا شك أن النساء تجد ذلك أمر محرج ومزعجة. وقد يرجع النمو غير الطبيعي لـ الشعر الزائد عند النساء إلى: متلازمة تكيس المبيض النساء اللاتي تعاني من متلازمة تكيس المبيض والحالات الأخرى من اضطراب الهرمونات الأخرى تكون مسؤولة عن نمو الشعر الغير مرغوب فيه، بالإضافة إلى ظهور الحبوب غير المرغوب فيها ومشاكل في فترات الحيض، مع مشاكل في فقدان الوزن، ومرض السكري. إن وجدت هذه الأعراض قد ظهرت فجأة فقد يكون هناك ورم لا قدر الله وهو المسؤول عن إطلاق هرمونات الذكورة، ومن الأسباب الأخرى النادرة لنمو الشعر الزائد الغير مرغوب فيه: ورم أو سرطان الغدة الكظرية. ورم أو سرطان المبيض. متلازمة كوشينج. تضخم الغدة الكظرية الخلقي. فرط التعرق. استخدام بعض الأدوية بما في ذلك التستوستيرون، والمنشطات ودانازول، وجلايكورتيكود، والفينيتوين. من النادر أن تكون لدى المرأة المصابة بالشعر الزائد مستوى طبيعي من الهرمونات الذكورية، وحتى الآن يعتبر السبب وراء نمو الشعر الزائد غير محدد بالضبط. Advertisement مواضيع متعلقة ازالة شعر الذقن للنساء نهائيا هل هو ممكن؟ وما طرق إزالته المتاحة؟ ازالة الشعر اثناء الحمل بطرق آمنة للاستعداد للولادة ازالة شعر الجسم عند الرجال بطرق صحيحة ونصائح مهمة ازالة الشعر بالليزر : ملف شامل التخلص من الحبوب بعد ازالة الشعر .. ونصائح للوقاية منها ازالة الشعر الزائد عند النساء تعتبر مشكلة الشعر الزائد عند النساء من المشاكل ممتدة الأثر، لكن هناك طرق مختلفة لإزالة الشعر الزائد، وبعض آثار العلاج تستمر لفترة أطول من غيرها ومنها : فقدان الوزن عند النساء المصابات بالسمنة يمكن أن يقلل من هذه المشكلة. تشقير أو تخفيف لون الشعر الداكن يمكن أن يجعله أقل ملاحظة. طرق إزالة الشعر الزائد المؤقتة حلاقة الشعر، وهو لا يسبب نمو زائد للشعر، ولكنه يجعله أكثر سمكا. نتف الشعر واستخدام الشمع هي طرق آمنة إلى حد ما وغير مكلفة، ولكنها قد تسبب الألم أو تسبب الندوب وتورم الجلد وسواده. بعض المواد الكيميائية لكنها تسبب رائحة سيئة. اقرأي أيضا: تخفيف نمو الشعر الزائد وطرق إزالته نهائيا. طرق إزالة الشعر الزائد النهائية التحليل الكهربائي من خلال استخدام التيار الكهربائي لتدمير بصيلات الشعر بشكل دائم حتى لا ينمو مرة أخرى، ولكنها طريقة مكلفة، وقد تسبب تورم واحمرار الجلد. الليزر من خلال استخدام الليزر والذي يستهدف اللون الداكن من الشعر ( الميلانين ) ويعتبر الأسلوب الأفضل إذا كانت المنطقة كبيرة الحجم نسبيا، ويستخدم في حال كان الشعر داكن اللون وليس أشقر أو أحمر. اقرأي أيضا: إزالة الشعر بالليزر.. الحل الأفضل لك. استشارة الطبيب يجب استشارة الطبيب في حال كنت تعاني من: نمو الشعر بسرعة. لديك بعض الصفات الذكورية مثل حبوب الشباب، والصوت العميق، زيادة كتلة العضلات، انخفاض حجم الثدي، القلق من بعض الأدوية أنها سببت نمو شعر غير مرغوب فيه. اقرأي أيضا: تمارين البناء العضلي .. هل تسبب تضخم العضلات كالرجال؟ Advertisement الفحوصات اللازمة لتشخيص سبب الشعر الزائد يمكن أن يقوم الطبيب بعمل فحوصات على الحوض، أو طرح بعض الأسئلة حول: تاريخك الطبي وإن كان أسرتك تعاني من النمو الزائد في الشعر. ظهور بعض الأعراض ومتى بدأت ملاحظتها العلاجات التي تتناوليها. فترات الحيض ومدى انتظامها. الحمل. إجراء الاختبارات فحص نسب هرمون التستوستيرون. في حال الاشتباه في وجود ورم سيقوم بعمل اختبارات الأشعة السينية مثل الأشعة المقطعية أو الموجات فوق الصوتية. قد يصف الطبيب بعض الحلول مثل: حبوب منع الحمل، وهنا يمكن ملاحظة الفرق بعد عدة أشهر. أدوية مضادة للأندروجين. إزالة الشعر بالليزر أو التحليل الكهربائي. في النهاية ، إذا كان لديك نمو غير طبيعي للشعر الزائد في جسمك، فيجب أن تتوجهي للطبيب، ويمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا. اقرأي أيضا: Advertisement

أن إختلاف شعر المرأة عن شعر الرجل يحدث نتيجة الاختلاف فى التكوين الهرموني عند الجنسين، لأن الهرمونات الجنسية أكثر الهرمونات تأثيرا على الشعر، فهرمون الذكورة "الاندروجين" يؤدي الى نمو الشعر الخشن فى الجسم والابطين والعانة ، ولكنه في نفس الوقت يؤدي الى سقوط شعر الرأس عند بعض الرجال "الصلع".


أما هرمون الأنوثة "الاستروجين" فيؤدي الى زيادة نمو شعر الرأس، وعدم نمو الشعر الخشن في أجزاء أخرى من الجسم، وحيث أن هرمون "الاندروجين" موجود بمعدل أكبر عند الذكور، فإن الرجال يتميزون بظهور الشعر الخشن في أجسامهم وضعف شعر الرأس أو "الصلع"، وبالعكس نلاحظ أن إرتفاع نسبة هرمون الاستروجين عند النساء يؤدي الى عدم نمو الشعر الخشن بالجسم، أما الشعر الذى يكسو بعض أجزاء من جسم حواء فى بعض الأحيان مثل الذراعين أو الساقين فيكون من الشعر الزغبي وليس مثل الشعر العادي الذي يغطي الرأس.


أسباب ظهور الشعر الزائد عند المرأة:
المقصود بظهور الشعر الزائد هو ظهور الشعر فى مكان الشارب أو عند الذقن أو الصدر أو الظهر  أو ظهور الشعر العادي بغزارة بالذراعين والساقين.



والمعروف أن هرمون الذكورة "الاندروجين" موجود بنسبة ضئيلة عند الاناث، فإذا حدثت إستجابة غير عادية عند بصيلات الشعر فى بعض مناطق الجسم بمفعول الهرمون، فإن الشعر قد ينمو بمعدل أكثر من اللازم مع وجود نسبة طبيعية من الهرمون، وهذا ما يفسر ظهور شعر العانة والابطين عند الرجل والمرأه، لأن بصيلات الشعر فى هذه المناطق شديدة  الحساسية لمفعول الهرمون، ومن هنا نجد أن النسبة الضئيلة لهرمون الاندروجين لدى الاناث كافية لنمو الشعر فى هذه المناطق.


أثبتت الدراسات أن هناك أجناسا وشعوبا يقل فيها ظهور الشعر بالجسم مثل الفتيات والسيدات الصينيات، بينما يزداد معدل نمو الشعر فى شعوب أخرى مثل دول جنوب أوروبا وحوض البحر المتوسط ، بالرغم من إنتظام الدورة الشهرية  وعدم تأخر الانجاب.


ويفسر العلماء هذه الظاهرة بإختلاف حساسية الخلايا النشطة لهرمون الذكورة عند النساء. ويلاحظ أن هرمون الذكورة موجود فى الدم عند النساء فى صورتين، كمية ضئيلة فى صورة حرة وهو الجزء النشط من الهرمون، أما الجزء الاكبر من الهرمون فهو موجود فى صورة متحدة مركبة وهو الجزء غير النشط، أى ليس لة أي تأثير على الخلايا، وكأنه غير موجود. فإذا حدث إختلاف فى النسبة السابقة، وارتفعت نسبة الجزء الحر من هرمون الذكورة فإن ذلك يؤدي الى ظهور الشعر الزائد بالرغم من قياس نسبة هرمون الذكورة وتكون طبيعية فى الدم . ويعتبر ذلك أحد الأسباب العامة لظهور الشعر الزائد عند 
في عالم باتت تحكمه شروط وقواعد الجمال المثالية، تعيش الفتاة تحت ضغط هائل من المتطلبات العصرية التي تفرض عليها إظهار أفضل ما عندها من مميزات جمالية، ولطالما كان الشعر الزائد سببا لابتعاد الرجال عن النساء، وميزة غير محببة في النساء.

وغالبا ما ارتبط الشعر الزائد خصوصا في منطقة الوجه بفكرة وجود خلل هرموني في هرمون الذكورة. ولكن دراسة جديدة بينت أن 1% من النساء اللائي يعانين من مشكلة شعر الوجه لديهن مشكلة هرمونية، وهذا يعني بأن هؤلاء الفتيات لا يملكن هرمونات ذكرية أكثر، أذن فنمو الشعر لا يعتبر نقصا في الأنوثة. وربما يكون السبب في نمو الشعر حدوث حساسية لبصيلات الشعر أثناء فترة البلوغ وتأثرها بالهرمونات وتحولها لبصيلات خشنة.


وتختلف الأسباب المرتبطة بنمو الشعر الزائد، ومنها:
أسباب وراثية.
أسباب بيولوجية.
أسباب خارجية متعددة، مثلا نزع الشعيرات الناعمة عن غير قصد يسبب نموها من جديد بشكل أقوى، تناول أدوية تحفز نمو الشعر.

ويبقى السؤال الأهم، هل تبتعد عن الفتاة الشعورة (التي تملك شعر زائد غير مرغوب فيه)؟

وفقا للاستطلاع الأسبوعي الذي قمنا به قال 44.3%  من العينة بأنهم نعم، سيبتعدون عن الفتاة التي تملك شعرا زائدا. بينما قال 31.6 % بأنهم لن يبتعدوا، في حين قال 24.1% بأنهم سيلفتون انتباهها أولا.


أما إذا كنت تعانين من مشكلة الشعر الزائد، غير المرغوب به؟ فلا داع لأن تشعري بالإحباط فالعديد من الفتيات حول العالم يعانين من مشكلة ما مرتبطة بالشعر الزائد، وبينما كانت هذه المشكلة تسبب العديد من الإحراج للفتيات في السابق، إلا أن التحكم بها والسيطرة عليها أصبح أمرا سهلا، يخلو من التعقيدات والألم.
وهناك عدّة خيارات للتخلص من الشعر الزائد بسلامة، وفي بعض الحالات بشكل دائم أيضا. وقد تودين تجربة بعض من هذه الطرق قبل اختيار الأفضل لك.

الطرق:

طريقة 1: الحلاقة. تعتبر حلاقة الشعر غير المرغوب به أكثر الطرق شعبية لإزالة الشعر غير المرغوب به بسهولة ودون ألم، بالرغم من أن الشعر يميل إلى نمو بسرعة. إلا أن العديد من الفتيات يملن إلى استخدام هذه الطريقة خصوصا لمنطقة الساقين، والذراعين، والإبط. ولقد طورت صناعة الحلاقة العديد من المنتجات الخاصة بالسيدات بعد الإقبال غير المسبوق على استعمال عدة حلاقة الرجل، فأصبح هناك شفرات أكثر نعومة للسيدات، مع كريمات خاصة تستعمل قبل وبعد حلاقة الشعر، وتعمل على إبطاء نمو الشعر.


طريقة 2: استعمال منتجات لإزالة الشّعر، وهذه المنتجات تعمل على إزالة الشعر بشكل مؤقت عن طريق التذويب الكيماوي. عندما شراء منتج مزيل للشّعر، تأكدي من أنه معدّ لمنطقة الجسم التي تنوين استعماله عليها. قومي بعمل اختبار للحسّاسية قبل أن استعمله على المناطق الكبيرة، اتبعي الإرشادات بعناية. 
وبالرغم من أن رائحته نفاذة في بعض الأحيان
إلا أنه اختيار مقبول وجيد للفتيات اللواتي لا يرغبن باستعمال الحلاقة أو الطرق التقليدية الأخرى.

طريقة 3: استعمال الشمع أو السكر، وهذه الطريقة فعالة في إبقاء الشعر بعيدا على الأقل لمدة 4 إلى 6 أسابيع، وتتوفر حاليا أنواع مختلفة من الشمع والسكر، أما باردة أو ساخنة (إذا كنت تخافين اللسع من الشمع الساخن) لإزالة الشعر من جميع أنحاء الجسم. يتم وضع الشمع على المنطقة التي بها شعر، وإزالته بالتقشير. ولأن هذه الطريقة تعمل على إزالة الشعر من الجذور، وتكون إعادة النمو بطيئة، كما يعمل مع الوقت على خفض عدد الشعيرات النامية.


No comments

Powered by Blogger.

hearwoman

مدونة متخصصة في كل شيئ يتعلق بالمراض العضوية او الامراض الجسمانية ككل كامراض شعر الحمل ومعلومات هامة وجموعة من الوصفات
فنون

المشاركات الشائعة

أحدث العناوين

بحث هذه المدونة الإلكترونية