Wireless Headset مشاكل الشعر: طريقة صنع خلطات تساعد لتخلص من الاصبات الجلدية في شعرستفيدك كثيرا ! - satishnet

مشاكل الشعر: طريقة صنع خلطات تساعد لتخلص من الاصبات الجلدية في شعرستفيدك كثيرا !


أسباب متعددة لتساقط الشعر لدى النساء
كانت المشكلة لدى إحداهن، هي ملاحظة زيادة في كمية الشعرات العالقة بالمشط بعد تمشيط شعرها، أو زيادة في الشعرات المتناثرة على أرضية مكان الاستحمام،ثم بعد فترة لم تظل الأمور كذلك، بل بدأت تلك المرأة تلاحظ أن هناك مناطق من الرأس خالية أو مغطاة بغطاء خفيف من الشعر، ويزداد الشعور بالحسرة عند رؤيةصور قديمة أخذت قبل سنوات، ثم مقارنتها بصور حديثة تظهر تساقطا واضحا لشعر الرأس.
إن تساقط شعر الرأس مشكلة شائعة جدا، وهي لا تختص بالرجال، بل النساء والأطفال عرضة كذلك للإصابة بتساقط الشعر.
وصحيح أن البعض يتقبلها كحقيقة قاسية لا بد من الإصابة بها كنتيجة طبيعية لتأثير الجينات الوراثية، ولكن الصحيح أيضا أن هناك عدة أمور صحية طارئة لاعلاقة لها بالوراثة، تتسبب عند الكثيرات في تساقط غير طبيعي في شعر الرأس، مما يجعل تساقط الشعر لديهن ليس «حتما مقضيا».
ومن أفضل العبارات الطبية في شأن تساقط الشعر، هي عنوان ذاك المقال الطبي للباحثين في الأكاديمية الأميركية لطب الجلدية حول تساقط شعر النساء، والذي وردهكذا: «أفضل الأدوية لعلاج تساقط الشعر.. أن تبحث عن السبب أولا».
* أسباب تساقط الشعر
* وتحت عنوان جانبي «معرفة السبب.. تحدد وسيلة العلاج»، يقول باحثو الأكاديمية الأميركية لطب الجلدية: «يحدث تساقط الشعر نتيجة لعدد من الأسباب، منأهمها الضغوطات والتوترات النفسية وتساقط الشعر الوراثي»، ويضيفون: «ويتسبب أيضا في هذه المشكلة وجود حالة مرضيّة صحية، مثل مرض الذئبة(lupus) أو أمراض اضطرابات الغدة الدرقية (thyroid disease) أو متلازمة نمو أكياس بالمبايض (polycystic ovary syndrome) وغيرها، كماأن ما تفعله المرأة خلال تصفيفها شعرها بالتسريحات المختلفة، وما يستخدم خلال ذلك من مواد كيميائية للصبغ أو التجعيد أو الفرد، كلها قد تؤدي إلى نشوء مشكلةتساقط الشعر في مراحل لاحقة من العمر، ومما يجب التنبه إليه أن كل سبب من أسباب تساقط الشعر يتطلب تعاملا مختلفا بغية إعادة الشعر إلى وتيرة نموهالطبيعي».



ونقطة البحث عن السبب، هي ما تؤكده «المؤسسة القومية للصحة» بالولايات المتحدة بقولها: معالجة تساقط الشعر تعتمد على معرفة السبب، وفي بعض الحالاتنجد أن معالجة السبب تزيل مشكلة تساقط الشعر، وقد يتطلب الأمر تناول أدوية لإعادة النشاط لعمليات نمو الشعر، أو إجراء عمليات ترميم وإصلاح للشعر (hair restoration).



* نمو وتساقط طبيعي



* ووفق ما يشير إليه الباحثون في اضطرابات نمو الشعر وتساقطه في «مايوكلينك» في الولايات المتحدة، فإن غالب الناس الطبيعيين يفقدون ما بين 50 إلى 100شعرة في كل يوم، وهذا التساقط الطبيعي لا يؤثر على المنظر العام لفروة الرأس (scalp) لدى غالب الناس الذين يتجاوز معدل عدد شعرات رؤوسهم أكثر من100 ألف شعرة، وهناك من لديهم عدد أكبر من شعرات الرأس.



ومقابل هذا التساقط الطبيعي هناك نمو طبيعي للعدد نفسه من الشعرات خلال اليوم، والحقيقة أن الشعرة الواحدة في فروة الرأس تمر بـ3 مراحل في عمرها، هيمرحلة النمو، ومرحلة الرقاد، ومرحلة السقوط، فالشعرة تبدأ في الظهور لأول مرة خلال مرحلة «طور النمو» (growth phase)، أو ما تعرف علميابـ«أناجين» (anagen) وتعيش الشعرة الواحدة في هذه المرحلة ما بين سنتين أو ثلاث أو أربع سنوات، باختلاف الأشخاص، وفي هذه المرحلة يزداد طولالشعرة في كل شهر نحو 1 إلى 1.5 سنتيمتر.



ثم بعد انقضاء هذه المرحلة النشطة في نمو الشعرة، تدخل الشعرة مرحلة من النوم والرقاد في جانب نشاط عملية النمو، أي مرحلة «طور الرقاد» (resting phase)، أو ما تسمى علميا بـ«تيلوجين» (telogen) وخلال هذه المرحلة يبقى طول الشعرة على ما هو عليه، وتستمر المرحلة هذه ما بين 3 أو 4 أو 5أشهر.



وفي نهاية هذا الطور، تسقط الشعرة تلقائيا أو بفعل عوامل الشدّ خلال تدليك الشعر في أثناء الغسيل أو تمشيط الشعر، ولذا ما نراه عالقا بالمشط أو الفرشاة أو فيأرضية بلاط مكان الاستحمام هو تلك الشعرات التي انتهى عمرها الافتراضي الطبيعي.



ثم في نفس مكان الشعرة، تبدأ شعرة جديدة في النمو، لتمر بالمراحل الثلاث المتقدمة الذكر، بمعنى أنه ما أن تسقط شعرة، حتى تبدأ أخرى في النمو مكانها،وبالتالي تحافظ فروة الرأس على شكلها الطبيعي في عدد الشعرات.



ومع هذا فإن من الطبيعي أيضا أن يحصل نوع من التساقط الطبيعي ضمن عمليات التقدم في العمر وبلوغ مراحل الشيخوخة، لكن التساقط بالشكل الواضح وغيرالطبيعي، والذي يؤدي إما إلى خفة الغطاء الشعري لفروة الرأس بشكل عام، وإما إلى ظهور أماكن واضحة يزول منها الغطاء الشعري، يعني أن وتيرة عملياتالتساقط (rate of shedding) تكون أكثر من وتيرة عمليات عودة النمو الطبيعي للشعر الجديد (rate of regrowth)، وهذا مؤشر غير صحي.



وتعرض الأكاديمية الأميركية لأطباء الأسرة لائحة بأسباب تساقط الشعر عموما لدى الرجال أو النساء أو الأطفال أو المراهقين، وهي تشمل:



* الضغوط النفسية



* من أسباب تساقط الشعر، معايشة توترات الضغط النفسي من أي مصدر، وأيا كان مبعثها، وكذلك الحال عند التعرض لحالات صحية صعبة، خصوصا الخضوعلعمليات جراحية كبيرة، ويقول الباحثون من الأكاديمية الأميركية لطب الجلدية: «يفقد النساء كمية واضحة من شعر فروة الرأس بعد المرور بحالات من التوتروالضغوطات النفسية، مثل الحمل والولادة، والإصابة بأحد الأمراض الطارئة أو الخضوع لأحد العمليات الجراحية أو وفاة شخص عزيز، وكذلك التعرض للخلافاتالأسرية، والمشكلات الزوجية، وتوترات العمل الوظيفي، وغيرها من العوامل التي تتأثر بها المرأة أكثر من الرجل».



ويعللون تأثير هذا السبب بأن التوتر يجبر الكثير من شعرات فروة الرأس على الدخول في مرحلة «طور الرقاد» وتوقف نشاط نمو الشعر، وهذا التأثير السلبي لايؤدي فقط إلى توقف الزيادة في طول الشعر، بل يقرب من أجل تساقط الشعر، وبالتالي فإن تأثيرات المرور بالمراحل الشديدة من التوتر تظهر بعد فترة من الوقت(بضعة أشهر)، وتتطلب مزيدا من الوقت أيضا كي يعود الشعر إلى سابق نموه ووفرته في فروة الرأس، ويضيف الباحثون القول إن الجيد في الأمر أن سقوط الشعربسبب التوتر لا يحتاج عادة إلى علاج، بل يعود الشعر إلى سابق حاله الطبيعي بزوال الأسباب.



وهناك أيضا حالات النتف اللاإرادي للشعر، وهو أحد مظاهر الاضطرابات النفسية غير المفهومة طبيا حتى اليوم بشكل واف، وفي كثير من الأحيان يقوم بعضالأشخاص بنتف مناطق معينة من فروة الرأس، بشكل متكرر، ليصل بها إلى حد زوال أو قلة غلافها الشعري، وتسمى هذه الحالة طبيا بـ«اضطراب قلع الشعر» (hair-pulling disorder) أو «ترايكوتيلومانيا» (Trichotillomania).



* اضطرابات الهرمونات



* التغيرات التي تطرأ على نسب هرمونات مختلفة في الجسم، تسبب مشكلات مؤقتة في نمو الشعر وتساقطه، مثل ما يحصل خلال مراحل الحمل والولادةوالرضاعة، أو بعد تناول أدوية منع الحمل الهرمونية أو حتى بعد التوقف عن تناولها لفترات طويلة، أو خلال مرحلة بلوغ سن اليأس، أو اضطرابات أمراض الغددالأخرى بالجسم، كالتي في الدماغ أو البطن أو الحوض، خصوصا الاضطرابات التي تزداد فيها نسبة هرمون تستوستيرون الذكوري (testosterone)، ويقولالباحثون في «مايوكلينك»، من الطبيعي خلال فترة الحمل أن يزداد سمك الشعر وغزارته بالجسم، وأيضا من الشائع أن يزداد تساقط الشعر خلال الأشهر الثلاثةالتي تلي مرحلة الولادة، كما قد يحصل تساقط الشعر نتيجة لأمراض اضطرابات الغدة الدرقية، خصوصا كسل الغدة الدرقية، وهنا يتأخر تساقط الشعر نحو 3 أشهر،من بعد بدء حصول كسل الغدة الدرقية، وبمعالجة هذا الكسل تتأخر عودة نمو الشعر بشكل طبيعي إلى فترة مشابهة، وبشكل عام فإن معالجة الاضطرابات الهرمونيةوتعديل نسبة الهرمونات بالجسم، يعيد في معظم الأحوال الحيوية والنشاط إلى عمليات نمو شعر فروة الرأس.



* الأدوية العلاجية والفروة



* تناول مجموعات مختلفة من الأدوية، والتي من آثارها الجانبية تساقط الشعر، خصوصا شعر الرأس مثل الأدوية المسيلة للدم (blood thinners)، أو الأدويةالمضادة للاكتئاب (antidepressants)، أو بعض أنواع الأدوية المنومة، أو أدوية منع الحمل الهرمونية، أو بعض أنواع أدوية معالجة أمراض القلبوالشرايين أو ارتفاع ضغط الدم، أو أدوية معالجة داء النقرس (gout) أو بعض الفيتامينات الدوائية مثل فيتامين (A)، أو أدوية معالجة السرطان الكيميائية(chemotherapy)، أو علاج السرطان بالأشعة (radiation therapy)، وغيرها مما يسأل الأطباء عنه مباشرة، وكذلك وجود أمراض مزمنة تؤثر علىالجلد، مثل مرض السكري أو مرض الذئبة الحمراء أو غيرها.



* سوء التغذية



* سوء التغذية أو موضات حميات إنقاص الوزن، أو عمليات تحزيم وتقليص المعدة تؤثر على الشعر، ونمو الشعر بشكل طبيعي يحتاج إلى تناول كميات كافية منالبروتينات، ذات نوعية تحتوي على أنواع الأحماض الأمينية الأساسية كافة، كما يحتاج الشعر إلى عنصر الحديد، ومجموعات أخرى من المعادن والفيتامينات،أسوة بأي أنسجة بالجسم ذات طبيعة «النمو المستمر والمتواصل»، ولذا فإن سوء التغذية، لأسباب تتعلق بعدم توافر أنواع المنتجات الغذائية الصحية، أو نتيجةلسوء انتقاء المنتجات الغذائية التي يتناولها الشخص، أو لوجود اضطرابات مرضية تحول دون تناول الطعام الكافي، أو عدم إتمام هضم الطعام بطريقة صحيحة أوبطريقة تمنع امتصاص الأمعاء للعناصر الغذائية التي يتناولها المرء، ويشير الباحثون من «مايوكلينك» إلى أن «موضات الحمية الغذائية» غير الصحية، التي لاتعطي الإنسان فرصة لتناول تشكيلة واسعة من أنواع الأطعمة، تتسبب في نشوء مشكلة تساقط الشعر.



* العناية الخشنة بالشعر



* ومن أهم مظاهر ذلك هو المعالجات التجميلية للشعر، وهي تلعب دورا مهما ومؤثرا في تساقط الشعر، فتلك المواد الكيميائية أو التأثيرات الفيزيائية للوسائلالمستخدمة في تصفيف الشعر وتجميله وصناعة التسريحات المختلفة، بخلاف العناية الرفيقة بالشعر واستخدام الأشياء الطبيعية لذلك، مثل اللجوء إلى أنواعالصبغات الكيميائية، بدلا من الحناء أو غيرها من المواد المستخدمة للصباغة الطبيعية للشعر، ومثل المواد الكيميائية أو الوسائل الفيزيائية المستخدمة لإزالةتجاعيد الشعر وجعله ناعما مستقيما، بدلا من استخدام الزيوت النباتية الطبيعية، وكذلك الإفراط في تكرار تمشيط الشعر بأنواع من الأمشاط والفرشاة المصنوعة منمواد صناعية غير طبيعية، أو تعريضه لمجففات الشعر ذات الهواء الحار، وكثير من النساء يلاحظن فرقا في استخدام الأمشاط المصنوعة من الأخشاب الطبيعية أومن الأجزاء الحيوانية الطبيعية، كالعاج أو غطاء جسم السلحفاة أو غيرها.



ولأسباب مختلفة، قد تحدث الإصابة بالالتهابات الفطرية في فروة الرأس (fungal infection)، ما يؤدي إلى تساقط الشعر في مناطق من فروة الرأس،وتستوجب هذه الحالات معاينة الطبيب وفحصه، وربما أخذ عينات من الشعر إلى المختبر لتحليلها ومعرفة ما إذا كانت ثمة فطريات تتطلب المعالجة.



* مراجعة طبيب الجلدية



* فحوصات وتحاليل لتساقط الشعر ينصح الأطباء في «مايوكلينك» بمراجعة طبيب الجلدية للشكوى من تساقط الشعر، حينما تلاحظ المرأة حصول تساقط مفاجئللشعر، أو حصول تساقط للشعر في أماكن دون أخرى من فروة الرأس، أو حينما تلاحظ زيادة غير معتادة في كمية الشعر العالقة بالمشط أو الفرشاة بعد تمشيطالشعر أو المتناثرة على أرضية بلاط مكان الاستحمام.



وعلى الرغم من أنه لا يوجد حتى اليوم علاج دوائي يشفي من السقوط النهائي للشعر بفعل تأثيرات الجينات الوراثية، فإن من الضروري مراجعة الطبيب لمعرفةوتمييز سبب تساقط الشعر، خصوصا أن هناك عدة أسباب أخرى قابلة للمعالجة، ويمكن من خلالها إعادة النشاط لنمو الشعر، كما أن هناك عدة أدوية ذات نتائجمشجعة في إبطاء وتيرة تساقط الشعر الذي يحدث تحت تأثير الجينات الوراثية.



ويلخص الباحثون في الأكاديمية الأميركية لطب الجلدية، الخطوط العامة لخطوات محاولات طبيب الجلدية معرفة أسباب تساقط الشعر، وذلك في 3 مراحل تتعلقبأخذ معلومات كافية من الشخص عن حالته الصحية، ونوعية ومكونات الأطعمة التي يتناولها، والأمراض التي يمكن أن تكون لديه، والأدوية التي يتناولها بشكلمنتظم أو متقطع، إضافة إلى معلومات أخرى تتعلق بالدورة الشهرية، وحالات الحمل السابق أو الحالي، وغيرها من الجوانب.



كما يستفسر الطبيب عن أي معالجات سابقة لحالة تساقط الشعر، سواء تلك التي تتم بإشراف طبي، أو مما يمكن الحصول عليه من الصيدليات، أو أماكن بيعالمستحضرات التجميلية للعناية بالشعر، كالشامبوهات أو الزيوت التي تضاف إلى الشعر أو أمشاط الليزر أو غيرها.



ويقوم الطبيب بفحص فروة الرأس بعناية، في الأماكن التي بها تساقط والأماكن الطبيعية، إضافة إلى توزيع الشعر في بقية الجسم، كما يفحص الطبيب مدى وجودأعراض وعلامات أحد الأمراض التي تتسبب في تساقط الشعر، مثل فقر الدم أو اضطرابات الهرمونات أو غيرها.



وبحسب الحاجة الطبية، تكون الفحوصات إما لعينة من الشعر أو قطعة صغيرة جدا من جلد الرأس، أو لتحاليل للدم وتحاليل للكشف عن أي مرض.



وللوقاية من تساقط الشعر بشكل عام، ينصح الأطباء في «مايوكلينك» بالحرص على التغذية الجيدة التي تقدم للجسم العناصر الغذائية المهمة لنمو الشعر،كالبروتينات والمعادن والأملاح والفيتامينات وغيرها، كما ينبهون إلى ضرورة العناية برفق بالشعر، خصوصا تركه ليجف بعد الاستحمام بطريقة طبيعية، ودونماتعريضه لحرارة هواء مجفف الشعر (الاستشوار)، وتحاشي إجراء تسريحات الشعر المنهكة لخصلات شعر فروة الرأس، وتحديدا كما يقول باحثو «مايوكلينك» مثلالجدائل (braids) الرفيعة والطويلة، أو تكوير الشعر على هيئة الكعكة (buns)، أو على هيئة ذيل الحصان (ponytails).

 يوجد العديد من المشاكل التي قد تصيب الجلد وتحتاج الى العلاج والتدخل الطبي، يتحدث المقال عن خمسة مشاكل جلدية شائعة وعلاجاتها المتاحة.

مشاكل الجلد الشائعة
الثاليل
تتطور الثاليل عند معظم الناس في مرحلة ما من العمر، وعادةً تكون بعمر الـ20.

ما هي الثاليل؟
الثاليل عبارة عن كتل لحمية اللون، بقطر 1 ملم وتصل لأكثر من 1 سم. تظهر الثاليل في أي مكان في الجسم، لكن عادةً ما تصيب اليدين والأقدمين. يدعى الثؤلول على القدم بـ verruca، في حين تظهر الثاليل التناسلية حول الأعضاء التناسلية أو الشرج.

ما أسباب الثاليل؟
تحدث الثاليل نتيجة الإصابة بفيروس الورم الحليمي البشري (HPV)، والذي يمكن أن ينتشر عن طريق التماس الجلدي المباشر وفي بعض الأحيان عن طريق السطوح مثل الأراضي والمناشف. ففي حال الإصابة بالثاليل فيمكن أن تنتقل للناس من خلال التماس المباشر معهم. كما يمكن أن تنتشر أيضاً إلى أجزاء أخرى من جسد المصاب نفسه.
ما هو العلاج؟
تختفي معظم الثاليل بدون معالجة، لكن يمكن أن يستغرق ذلك حتى السنتين. في حين يشمل العلاج على:

الكريمات وأنواع الجل التي تصرف بدون وصفة (لكن لا تستخدم لثاليل الأعضاء التناسلية) لذلك يجب استشارة الصيدلاني عن أي منها مناسب لحالة المريض.
المواد الكيميائية الموصوفة من قبل الطبيب والتي توضع على الثؤلول.
المعالجة بالتجميد، والتي يجب أن تجرى من قبل ممارس متدرب على المعالجة بالتبريد.
الجراحة والمعالجة بالليزر، لكن هذا العلاج غير شائع الاستخدام.
يوجد أدلة محدودة على أن الشريط اللاصق عند وضعه على الثؤلول يمكن أن يكون فعالاً في إزالته.

قد تكون هذه العلاجات مؤلمة كما أن الثاليل المعالجة بهذه الطرق ستعود بعد حين.

مواضيع ذات علاقة
اعرف شخصيتك: هل تهتم بمظهرك الخارجي؟
ضرورة استئصال الورم الجلدي الذي مصدره فيروس HPV
معلومات عن مرض البهاق وطرق علاجه
كيفية علاج ثؤلول في عنق الرحم
وسائل الحذر للوقاية من الاصابة بالقوباء المنطقية
هل هناك حاجة لاستشارة الطبيب؟
يجب استشارة الطبيب العام في حال كانت الثاليل مزعجة للمريض، أو في حال رغبة المريض بأن يقوم الطبيب بعلاجها، أو في حال لم تكن العلاجات المقدمة في الصيدلية ناجحة. في حال وجود ثاليل تناسلية، من المهم الذهاب للطبيب العام أو عيادة تناسلية بولية (GUM) وبذلك يمكن الحصول على العالج المناسب.

القوباء
تعتبر القوباء حالة شائعة عند الرضع والأطفال، لكن يمكن أن تصيب الإنسان بأيٍ عمر. وتظهر عادةً على الوجه واليدين. وتصيب عند الرضع منطقة الحفاض.

ما هي القوباء؟
القوباء عبارة عن عدوى تصيب الجلد. تظهر فيها بعض البثور على الجلد ثم تنفجر، تاركةً رقعاً صفراء رطبة حاكة والتي تجف لتتحول إلى قشور. وقد يصبح الجلد تحت هذه القشور محمراً وملتهباً.

ما هي أسباب القوباء؟
تحدث القوباء بسبب دخول بعض الجراثيم إلى الجلد عن طريق الجروح، وعن طريق الخدوش والمناطق المتضررة من الجلد نتيجة حالةٍ أخرى كالأكزيما. يكمن أن تنتشر القوباء عن طريق التماس المباشر ومشاركة المناشف والأسرة مع شخص مصاب بها.

ما علاج القوباء؟
تختفي القوباء بذاتها خلال 3 أسابيع. لكنها معدية بشدة، لذلك يجب استخدام كريمات وحبوب المضادات الحيوية للتخلص منها بسرعة.

هل هناك حاجة لاستشارة الطبيب؟
يجب الذهاب للطبيب العام للتشخيص ووصف المضادات الحيوية. ويصبح معظم الناس غير معدين بعد بدء العلاج بـ48 ساعة أو حالما تجف القرحات على جلدهم. ومن المهم منع الأطفال من الذهاب إلى المدرسة أو الروضة إلى أن يصبحوا غير معدين.



الصدفية
تصيب الصدفية 2% من سكان المملكة المتحدة. تبدأ الإصابة عادةً بين 11 و45 سنة من العمر. وتنتشر الصدفية ضمن العائلات، حيث يعتبر ثلث الناس المصابين بها لديهم نسيب قريب مصاب بالحالة. تعد الصدفية غير معديةٍ.

ما هي الصدفية؟
تسبب الصدفية لطخاً قشريةً حمراء اللون على الجلد. يمكن أن تبدو لماعة كما تسبب حكة وحرقة على الجلد. وقد تظهر في أي مكان في الجسم، لكنها أكثر شيوعاً في المرفقين والركبتين وأسفل الظهر.

ما هي مسببات الصدفية؟
تهاجم بعض الأضداد التي ينتجها الجسم خلايا الجلد بالخطأ، مما يؤدي لتكاثرها بسرعة وتراكمها على الجلد. وهناك بعض الأمور تجعل هذه الأعراض أسوأ، وتتضمن: شرب الكحول والتدخين وبعض الأدوية، مثل الأدوية المضادة للالتهاب (على سبيل المثال، الإيبوبروفين) وحاجبات بيتا (والتي تستخدم لمعالجة المشاكل القلبية). ولا تنتقل الصدفية عن طريق التماس المباشر.

ما علاج الصدفية؟
تعتمد العلاجات لتخفيف هذه اللطخ على شدتها، ويشمل العلاج على:

الكريمات الحاوية على الفيتامين د أو الفيتامين أ.
الكريمات الستيروئيدية.
مستحضرات القطران.
تعريض الجلد للأشعة فوق البنفسجية (UV).
بعض الأدوية المأخوذة عن طريق الفم أو الحقن.
هل هناك حاجة لاستشارة طبيب؟
يعالج معظم الناس من قبل الطبيب العام، لكن يحول البعض لأخصائي بالأمراض الجلدية.

السعفة
السعفة شائعةً عند الأطفال، لكنها يمكن أن تصيب الإنسان بأي عمر. وتظهر على الرأس أو الجسم أو المنطقة الأربية أو القدمين أو الأظافر أو منطقة اللحية.

ما هي السعفة؟
السعفة Ringworm ليست دودة، فهي عبارة عن عدد من أشكال العدوى الفطرية التي تنمو على شكل لطخ أو دوائر على الجلد. يمكن أن يتراوح قطرها بين عدة ميليمترات حتى عدة سنتيمترات. تبدو البقع أو الدوائر حمراء أو فضية اللون ويمكن أن تتحول لبثرات وتنز.

ما هي مسببات السعفة؟
تدخل الأبواغ الفطرية إلى الجلد من خلال شق، مثلاً عبر خدش أو لطخة مصابة بالأكزيما. ويمكن أن تنتقل السعفة عن طريق التماس المباشر أو مشاركة بعض الأدوات كالمناشف والأسرة وأمشاط الشعر. كما يمكن أن تنتقل عن طريق الأرض أو الحمام أو أحواض السباحة. وقد تنقلها الحيوانات إلى الإنسان.

ما هو العلاج؟
عادةً ما تكون الكريمات والمساحيق والحبوب المضادة للفطريات المتوافرة في الصيدليات فعالة.

هل هناك حاجة لاستشارة الطبيب؟
يمكن استشارة الطبيب العام في حال عدم التأكد من كون الحالة عبارة عن سعفة، أو في حال كانت العدوى لا تستجيب للعلاجات الصيدلانية بعد مضي أسبوعين.

اقرأ المزيد حول أعراض السعفة.

البهاق
يصاب شخص من كل 100 شخص في المملكة المتحدة بالبهاق. ويمكن أن يحدث في أي عمر، لكن أكثر من نصف الحالات تبدأ قبل عمر الـ 20. ويؤثر في بشرة الرجال والنساء بمختلف ألوان الجلد. لا يعد البهاق معدياً.

ما هو البهاق؟
يسبب البهاق لطخاً بيضاء باهتة اللون على الجلد. يمكن أن تظهر هذه اللطخ في أي مكان في الجسم لكنها ملاحظة بشكلٍ أكبر في المناطق المعرضة لأشعة الشمس، مثل الوجه واليدين، وعلى الجلد العاتم أو الأسمر. قد يسبب البهاق المتواجد على فروة الرأس تحول لون الشعر للأبيض. يمكن أن تكون اللطخ صغيرة أو كبيرة، وقد تبقى بنفس القياس، أو تكبر. لا ينتقل البهاق عن طريق التماس المباشر.

ما هي مسببات البهاق؟
يحدث البهاق نتيجة نقصٍ في الخلايا الميلانينية الملونة للجلد. يمكن أن تختفي هذه الخلايا نتيجة:

عدم عمل الجهاز المناعي بشكل صحيح حيث يقوم بمهاجمتها.
عند تماس الجلد مع مواد كيميائية محددة أو عند حدوث حرق شمسي شديد.
كما يرتبط حدوث البهاق بوجود نشاط مفرط للغدة الدرقية (فرط نشاط الدرق).

ما علاج البهاق؟
يهدف العلاج لاستعادة لون الجلد والتحكم بانتشار البهاق في الجلد. يمكن أن يشمل العلاج على:

الكريمات الحاوية على الستيروئيد.
الأشعة فوق البنفسجية(  UVA).
إخفاء اللطخ بالكريمات الملونة، والتي يحتاج صرف بعضها لوصفة طبية.
قد يهدف العلاج في حال أثر البهاق على أكثر من 50% من الجلد إلى تخفيف لون الجلد السليم باستخدام كريمات توصف لهذا الغرض من قبل الطبيب. من المهم أن يتم هذا العلاج تحت إشراف الطبيب.

يمكن أن تحوي الكريمات المخففة للون الجلد التي يمكن شراؤها بدون وصفة على مواد كيماوية مؤذية، لذلك يجب تجنب استخدامها.

هل هناك حاجة لاستشارة طبيب؟
يجب استشارة الطبيب لتأكيد التشخيص ووصف العلاج المناسب.
نمو الشعر تحت الجلد يعاني كثيرٌ من الناس من مشكلة الشعر النامي تحت الجلد، والذي يسبّب الكثير من الألم نتيجة تسببه للالتهابات والنتوءات المختلفة، وتحديداً عند محاولة إزالته أو التخلّص منه، وهي من أكثر المشاكل حدوثاً بعد التخلّص من شعر الوجه عن طريق الحلاقة أو باستخدام الشمع؛ لأنّ هذه الطرق تؤدّي إلى جعل الشعر أكثر تجعداً، أمّا عن الأسباب التي تؤدّي إلى ذلك فهي عديدة وتتضمّن ما يلي: الأسباب التخلّص من الشعر وإزالته بطرق سيّئة كقطع الشعرة وبالتالي نموها إلى الداخل، بحيث تقوم بصيلاتها باختراق طبقات الجلد. تجعّد الشعر وقربه من الجلد لسبب أو لآخر يؤدّي إلى نموّه تحت الجلد أيضاً. تراكم الخلايا الجلدية الميّتة. عدم التخلص من بقايا الزيوت أو مستحضرات التجميل، وبقاء أثرها على الجسم. وفي أحيان كثيرة ينمو الشعر تحت الجلد دون أسباب واضحة. الأعراض هناك مجموعة من العلامات التي تظهر على المناطق التي ينمو فيها الشعر تحت الجلد، وتتضمن ما يلي: ظهور حبوب أو بثور. تغيّر لون الجلد بحيث يصبح أكثر اسوداداً. آلآم وحكّة مستمرّة؛ نتيجة تهيّج الجسم. العلاج هناك مجموعة من الخلطات والوصفات الطبيعية التي تساعد على إزالة الشعر النامي تحت الجلد، وتتضمّن ما يلي: السكر: حيث يقوم بتقشير الخلايا الجلدية وبالتالي التخلّص من الشعر النامي أسفلها، ويعطي البشرة ملمساً ناعماً، ويحضّر كالتالي: مزج كميّة من السكر مع كميّة تعادلها من زيت الزيتون. إضافة بضعة قطرات من زيت اللافندر. مزج المكوّنات السابقة جيّداً. وضع كمية من الخليط الناتج على البشرة، وتدليكها بحركات دائريّة. شطف الجلد بالمياه الفاترة. صودا الخبز: يحتوي على مجموعة من المواد المضادة للالتهابات، وبالتالي يخفف من التهيجات الجلدية والحكة، ويستخدم بالخطوات التالية: مزج كمية من صودا الخبز مع كمية تناسبها من الماء. إحضار قطعة قطنية ووضعها في المحلول السابق. وضع القطنة المبللة على الجلد وتدليكه بها، وتركها لمدّة خمس دقائق. شطف وغسل الجلد بالمياه الباردة، مع إمكانية تكرار ذلك كل يوم مرتين إلى ثلاث مرات، بحسب الحالة. كما يمكن أيضاً عمل مزيج من صودا الخبز مع كمية من الشوفان والمياه، وخلط هذه المكوّنات جيداً؛ لتشكل عجينة متماسكة ووضعها على الجسم بشكل لطيف وهادئ، وتركها لمدة لا تتجاوز الخمسة دقائق، ومن ثم تشطيف الجسم بالمياه الفاترة، ويمكن عمل هذه الخلطة كل يوم.

يشكِّل الشعر جزءاً من إطلالة أي شخص، يوليه عناية كبرى، ويقف ساعات أمام المرآة أو يتوجه إلى مصفف #الشعر. إلاَّ أنَّ #تساقط_الشعر قد يمثِّل مشكلة تطال الرجل والمرأة على السواء. فما هي أسباب التساقط وهل من علاجات له؟





via GIPHY

مواضيع ذات صلة
 الأطعمة التي تحفّز نمو الشعر
تشرح الاختصاصية في الأمراض الجلدية بمستشفى كليمنصو الطبي، والأستاذة المحاضرة في جامعة البلمند الدكتورة ريتا سمُّور مدوَّر في حديث لـ"النهار" أنَّ أسباب تساقط الشعر متعددة، وتنقسم كالتالي:

تساقط الشعر من كل فروة الرأس: في هذه الحال نرى أنَّ عدد الشعيرات بات أقل من السابق مع غيابٍ للبقع. وهذه الحال هي الأكثر شيوعاً، وتشكل 80% من الحالات التي تأتي إلى العيادات. وتساقط الشعر من كل فروة الرأس هو نوع الصلع ينتج بطء نمو دورة الشعر جراء التقدم في العمر. وهي مشكلة وراثية تبرز بنسبة أكبر لدى الرجال مقارنةً بالنساء. وأحياناً تكمن في تراجع الخط الأمامي للشعر إلى الوراء وهي أيضاً شائعة عند الرجال، في حين أنَّ الخط الأمامي يبقى على حاله لدى المرأة ولكنَّ الشعر يصبح أخف.
إنَّ خلايا فروة الرأس في الحالات الطبيعية بنشاط وتجدد دائم. 90% من الشعر في حال نمو وأكثر من 10% في حال استراحة أو سقوط. ما هي، إذاً، العوامل المؤدية إلى تساقط الشعر من كل فروة الرأس:


- الأول يسمَّى تساقط الشعر الكربي (TELOGEN EFFLUVIUM) الناتج من عوامل خارجية أبرزها تغير الطقس. أو حملُ المرأة فتخسر كمية من شعرها من الشهر 3 إلى الـ 6 بعد الولادة. أو جراء اتباع حمية غذائية قوية، أو الخضوع لعملية جراحية. وهذه العوامل تساهم في تغيُّر دورة الشعر.
- من الطبيعي أن يسقط كل يوم ما يقرب من 100 شعرة، لا يمكننا رؤيتهم أو ملاحظة فراغات لأنَّ غيرهم في حال نمو. أما أي تغيُّر في دورة الشعر جراء عوامل خارجية، يؤدي إلى تساقط كمية كبيرة من الشعر وتظهر فراغات ما يحتم على الشخص استشارة الطبيب.





- النقص في الفيتامينات: تتأثر خلايا بصلة الشعر بكمية الفيتامينات والحديد في الجسم، فمن يعاني من نقص في الحديد أو من مشاكل في الغدة الدرقية، أو نقص في الفيتامين "د" أو من يتناول مضادات الالتهاب، في هذه الحالات وجب عليه الخضوع لفحص دم للحصول على تشخيص صحيح.

الثعلبة: الثعلبة هي السبب الثاني، تؤدي إلى بروز فراغات وبقع محددة نراها بشكل بارز على فروة رأس الأطفال أو في ذقن الشبان. تكون بقعاً محددة بشكل دائري مساحته 1 سنتيمتر. الثعلبة غير خطرة، وغير معدية من شخص لآخر على عكس المتعارف عليه. بل ناتجة من زيادة المناعة في هذه المنطقة من فروة الرأس. وللثعلبة علاجات كثيرة منها العلاجات الموضعية أو بالأدوية لتخفيف زيادة المناعة في فروة الرأس. ويمكن عبر الكريمات أو الحقن بالإبر المساهمة في تسريع نمو الشعر.





الفطريات: تُسبب الفطريات احمراراً وحكة في فروة الرأس. وهي من أحد أسباب تساقط. تبرز هذه الحالة بشكل أكبر لدى الصغار، حيث تنتشر بقع حمراء مع قشرة، وغالباً ما يرجع سببها إلى عدوى من الحيوانات. وهذه الفطريات علاجها بالكريمات أو الحبوب. وهذه الحالات تستدعي استشارة طبيب جلد على أن يشخص الحالة ويبدأ بالعلاج مبكراً.


العلاجات

بشكل عام، تساقط الشعر بشكل كثيف يوجب إجراء فحص للدم وتناول أدوية خصوصاً إذا ما رافقه حكة ووجع واحمرار وذلك لوقف التساقط. ويجرى فحص الدم أو تؤخذ 3 إلى 4 ميليمترات خزعة عبر بنج موضعي من جلدة وبصلة الشعر لفحصها.
ولكن لا يمكن الحديث عن علاجات لأن لكل حالة علاجاً، ففي حال تساقط الشعر من كل فروة الرأس يخضع المريض لعلاجات موضعية تحسن الدورة الدموية في فروة الرأس ما يؤدي إلى نمو الشعر لتصبح الشعرة أسمك.
ماذا عن العلاجات الطبيعية؟ تجيب "الزيت وغيره من المواد لا يؤثران في نمو الشعر إنما يجعله أنعم من الخارج. أما العلاجات الثانية أي الطرق تقليدية القديمة التي قد يلجأ إليها البعض هي حتماً مضرة، ولا نحبذها لأنها تؤدي إلى بروز نُدوب أو حدوث التهابات. لذا، من الأفضل اعتماد علاجات طبية مدروسة.
وماذا عن المواد التي توضع على الشعر مثل الجل والرذاذ؟ تؤكد أنَّ الجل والرذاذ لا يؤديان إلى تساقط الشعر. والكيراتين؟ يحوي الكيراتين مواد تؤذي في حال تنشقها الشخص أي إنها مضرة بالصحة لا بالشعر".

تساقط الشعر أسباب تساقط الشعر علاجات تساقط الشعر
قرّاء النهار يتصفّحون الآن
"قصة حبّ بدأت عبر الانترنت" وانتهت بالموت... تفاصيل مقتل...

وفاء الكيلاني تعترف: أنا "ملتصقة" بتيم حسن

شهيد للجيش في اشتباكات مع مطلوبين في جرود الهرمل

بعد شفائها منه... إليسا: هذا هو "المسبّب الأول" للسرطان
إظهار التعليقات


الأكثر قراءة
المزيد
1  "قصة حبّ بدأت عبر الانترنت" وانتهت بالموت... تفاصيل مقتل خليل وريما في ديركيفا
2  شهيد للجيش في اشتباكات مع مطلوبين في جرود الهرمل
3  وفاء الكيلاني تعترف: أنا "ملتصقة" بتيم حسن
4  بعد شفائها منه... إليسا: هذا هو "المسبّب الأول" للسرطان
5  رئاسة الجمهورية: أي خلل يتعلّق بالرحلات وتوقيتها تتحمّل مسؤوليته الجهة المعنية
6  بوادر القلق عند "حزب الله"
صيحات
ماذا لو كان كاست مسلسل "لا كاسا دي بابل" عربياً؟
ميسي ورونالدو لن يحضرا حفل جوائز The best
أسباب للبقاء في لبنان وعدم الهجرة!
بالفيديو: تعر وتحرش خلال حفلة في الاردن!
في مستشفى بريطاني... سقف يقطر عسلاً طبيعياً!
الأمير هاري يشعل قلوب النساء العربيات!
العرب في المركزين الأولين... قائمة بأكثر مدن العالم أمناً من حيث الجريمة!
زفاف بـ2000 دولار فقط سيشعرنا نحن العرب بالخجل والعار من أنفسنا!
بعد أنباء سرقة تمثال من ميدان عام... أغرب السرقات في الشارع المصري
فوائد للنشوة لم تكن تعلم بوجودها!
مطالب مصرية بالاستفادة من القمامة في إعادة التدوير وإنتاج الكهرباء
مدينة مزيفة ووهمية أخفت تحتها أسراراً كبيرة خلال الحرب العالمية!
أساليب شريرة للانتقام من الحبيب الخائن!
لن تصدّقوا كيف تبدو أعضاء جسمنا تحت المجهر!
هيفاء وهبي وميرفت أمين ونيكول... أشهر قبلات السينما المصرية
عليك ان تقرأها قبل عامك الـ30!
ردات فعل على إطلالات مهرجان الجونة... دينا الشربيني هي ضحية الحفل!
4 مفاتيح تضمن لك استمرار النجاح
الحشيش: حل سحري للدورة الشهرية عند النساء!
أسلحة حربية ظهرت في أفلام الخيال العلمي ثم صارت واقعاً!

لبنان سياسة
شهيد للجيش في اشتباكات مع مطلوبين في جرود الهرمل
المصدر: بعلبك ــ "النهار" 25 أيلول 2018 | 00:24




تعبيرية.
Aa
استشهد عنصر من الجيش " ق . و" واصيب عدد من العناصر بجروح اثر اشتباكات مع عدد من المطلوبين خلال مداهمة للجيش لعدد من المطلوبين من آل علوه في جرود الهرمل .

 وذكرت مصادر ميدانية ان  عدد جرحى الجيش وصل الى 7  الذي استحضر  طوافات عسكرية لنقل الجرحى الى المستشفيات للمعالجة.

في وقت وصل المزيد من التعزيزات العسكرية الى محلة مرجحين لملاخقة مطلقي النار.

وكان عناصر الجيش تمكنوا من توقيف احد المطلوبين ويدعى ح. علوه.
يحتوي جراب الشعر على شعرة واحدة على الغالب، ولكن قد يشغل أكثر من شعرة جراب واحد ويحدث ذلك عندما تتكون الشعرة الجديدة لتحل محل الأخرى القديمة، ولكن لظروف معينة تبقى الجديدة والقديمة متجاورتان ولكن هذا التلازم يكون مؤقتاً، إذ لا يلبث وأن يسود الجديد على القديم والبقاء للأصلح.
وفي بعض الحالات تكّون البصيلة أجيالاً من الشعر يظهر على سطح فروة الرأس معاً من نفس المخرج. أو أن هذه الشعرات يكون مصدرها بصيلات متجاورة، ولكنها تخرج من نفس الجراب ومن نفس المسام.
إن زيادة نمو شعر الجسم مشكلة رئيسية تعاني منها كثير من الإناث، وقد تسبب لهن أمراضاً نفسية ومشاكل اجتماعية، ويظهر ذلك عادة بين ذوات البشرة الداكنة.

ما هو المقصود بزيادة نمو شعر الجسم؟
يقصد بزيادة نمو شعر الجسم هو تحول الشعر الرقيق القصير الفاتح اللون وهو ما يسمى "بشعر الزغب" والذي يغطي عادة جسم الأطفال والإناث إلى شعر كثيف، سميك وداكن اللون نتيجة عوامل مختلفة.



أسباب زيادة نمو شعر الجسم

1- الجنس:
تختلف درجات نمو الشعر في الأجناس المختلفة. فنجد أن شعر الجسم يكون ظاهراً في الجنس القوقازي وبين ذوات البشرة الداكنة أحياناً، أكثر من ذوات البشرة الفاتحة. كما أن بعض الأجناس في الشرق الأدنى وجنوب أوروبا وأمريكا الجنوبية وجنوب روسيا يكون شعر جسم الإناث ظاهراً أكثر من الأجناس الأخرى. بينما في بعض الأجناس من آسيا والهند والقارة الإفريقية قد لا يظهر الشعر على جسم الإناث، وحتى إن الذكور قد يعانون من قلة نمو الشعر على الجسم والذقن والشارب. ويلاحظ أن ظهور شعر الجسم على الإناث يصحبه كثافة شعر الحاجبين والأطراف ويكون شعر الرأس اقل غزارة على المقدمة.

إن ظهور شعر الجسم في تلك الحالات السابقة لا يصحبه زيادة في نسبة الهرمونات وتكون العادة الشهرية منتظمة، والحوض والرحم والمبايض طبيعية، وهذا ما يُميزه عن غيره من الأسباب المؤدية إلى زيادة نمو شعر جسم الإناث.


شعرانية


شعرانية


شعرانية

2-عوامل وراثية:
قد يظهر زيادة في نمو شعر الجسم قبل البلوغ نتيجة عوامل وراثية وبالتالي تظهر مرحلة البلوغ مبكرة، ويصاحبها زيادة في نمو شعر الجسم أو قد يصاب الجهاز التناسلي بتشوهات.

وهذه الحالات يمكن معالجتها بسهولة بمركبات الكورتيزون، إذا أعطيت في الوقت المناسب، وبجرعة مناسبة وبإشراف دقيق جداً من الطبيب المختص.

3- الهرمونات:
إن للهرمونات تأثيراً مهماً جداً على زيادة نمو شعر الجسم:

(أ) الغدة الدرقية: نقص إفرازات هذه الغدة يسبب ظهور الشعر على الأطراف والظهر قبل سن البلوغ. وكذلك فإن أورام الغدة الدرقية تؤدي إلى نفس النتيجة.

(ج)الهرمونات المذكرة: قد تصرف الهرمونات المذكرة للإناث أحياناً لوقف إدرار الحليب أو في حالات أخرى.
وينتج عن ذلك زيادة نمو شعر الجسم. لأن الهرمونات المذكرة تنشط بصيلات شعر الجسم، وتؤدي بالتالي إلى ظهور الشعر عليها.

(د) حبوب منع الحمل: خاصة تلك الأنواع التي تحوي مركبات البروجسترون وعلى نسبة كبيرة من الاوستروجين. قد يكون لها أثر ظاهر على نشاط البصيلات وبالتالي إلى ظهور شعر الجسم.

(هـ) زيادة في إفرازات الغدد الفوق كلوية:
كما هو الحال في مرض "كُشنج" إذ بالإضافة إلى ظهور شعر الجسم، تزداد إفرازات الغدة الدهنية بالجلد، وتؤدي إلى ظهور حبوب الشباب كذلك كما يتبعه تساقط وقشرة بفروة الرأس.

4 - العقاقير الطبية:
- مركبات الكورتيزون إذا أعطيت لمدة طويلة تنشط بصيلات شعر الجسم.
- أدوية مرض البهاق "الميثوكسي سورالين".
- البنسلين وعقار الفينايتون (يستعمل في علاج مرض الصرع) تؤدي هذه كذلك إلى زيادة نمو شعر الجسم.
- بعض الأدوية المستعملة في علاج ارتفاع ضغط الدم.

5 - اضطرابات في الكروموسومات:
وذلك في المجموعات MO.XY إذ يكون في تلك الحالات مزيج من خلايا الخصية أو المبيض كما يحدث في "الخنثى" إذ تحمل تلك الحالات بعض الصفات المذكرة والمؤنثة معاً. وقد يسبب ذلك زيادة في نمو شعر الجسم.

6 - أورام المبايض:
تفرز بعض أورام المبايض الهرمونات المذكرة التي تنشط البصيلات وتسبب زيادة في نمو شعر الجسم.

7- أورام الغدد فوق كلوية:
تسبب أورام الغدد فوق كلوية زيادة في نمو شعر الجسم وذلك لزيادة إفرازات الهرمونات المذكرة.



زيادة نمو الشعر الموضعي

قد يظهر الشعر كثيفا وذو لون داكن على مناطق معينة من الجسم. والأسباب التي تؤدي إلى هذه الظاهرة هي:

(أ) الإصابات الخفيفة المتكررة:
تؤدي إلى تأثير متباين على بصيلات الشعر، فقد ينشط ذلك المؤثر البصيلات كما هو الحال في "الحمالين" حيث يغطى أكتافهم شعر كثيف. وقد يظهر الشعر في أماكن التآم الجروح والندبات.

(ب)نقص إفرازات الغدة الدرقية:
يسبب ظهور الشعر بجانب الركبة.

(جـ) ظهور الشعر في أماكن الشامات أو (الخال).

(د) الأدوية الموضعية:
- مركبات الكورتيزون خاصة المركز منها وذلك لمدة طويلة كما يحدث عند علاج مرض الصدفية وحساسية الجلد المزمنة.
- مركبات السولارين الموضعية التي تستعمل لعلاج مرض البهاق. قد تؤدي هذه المركبات إلى ظهور الشعر الموضعي نتيجة تمشيط بصيلات الشعر.



تغير لون الشعر

يعتمد لون الشعر على مدى نشاط الخلايا الملونة بالجلد وهي خلايا (الميلانوسايتس) التي تفرز مادة الميلانين التي تلون الشعر. كما أن تركيز تلك المادة الملونة في نسيج الشعرة يتأثر بعوامل مختلفة أهمها تركيز أنزيم معين يسمى أنزيم (التايروزينيز).



ألوان الشعر المختلفة

(أ) الشعر الأسود:
تتركز المادة الملونة بنسبة كبيرة بالشعر وذلك نتيجة اتحاد الميلانين الذي يعطي الشعر اللون الداكن، مع التايروزين.

(ب) الشعر البني:
تكون الخلايا الملونة في هذا النوع من الشعر أصغر حجماً وأقل عدداً من النوع الأول.

(ج) الشعر الأشقر:
تترسب المادة الملونة على الأنسجة الداخلية ولكن تخلو ألياف الشعر الأشقر من المادة الملونة لهذا يظهر اللون فاتحاً.

(د) الشعر الأحمر:
هذا النوع من الشعر يحدث عادة بين ذوات البشرة الشقراء. وسبب ظهور هذا النوع من الشعر هو ترسب صبغة من أملاح الحديد على ألياف الشعرة، وتكون مادة الميلانين مترسبة بنسبة ضئيلة على الألياف الداخلية للشعرة.

(هـ) الشعر الأبيض (الشيب):
هو نوع من الشعر تخلو خلاياها من المادة الملونة وسيرد شرح ذلك لاحقاً.

ملاحظة: يتغير شعر فروة الرأس نتيجة عوامل أخرى منها بعض أمراض اضطرابات في عملية بناء المواد البروتينية للجسم كما هو الحال في مرض (الكواشركور) في الأطفال.
إذ يسبب ذلك تغيراً في لون الشعر إلى اللون الأشقر المائل للاحمرار.
كما أن بعض العقاقير الطبية مثل الكلوروكين التي تستعمل في علاج مرض الملاريا تفقد تلك لون الشعر.



الشيب (الشعر الأبيض)

ظهور الشيب عملية فسيولوجية تحدث عادة عند التقدم في العمر. وذلك عندما لا تستطيع الخلايا الملونة التي تفرز مادة الميلانين (والتي تعطي الشعرة اللون) الاستمرار في نشاطها، إذ تفقد الشعرة لونها وتصبح بيضاء وهذا ما يسمى "بالشيب".

إن ظهور الشيب على شعر الرأس أو الوجه لا يعني مطلقاً التقدم بالسن فقد يظهر قبل البلوغ أو بعد ذلك نتيجة ظروف معينة. كما أن الاستعداد الشخصي والعوامل النفسية والوراثية لهما أثر مهم في ظهور الشيب المبكر. ويجب الإشارة بأن بعض حالات الشيب المبكر تكون مؤقتة، إذ قد تعاود الخلايا الملونة نشاطها مرة أخرى خاصة بعد زوال المؤثر وبالتالي يعود لون الشعر إلى وضعه العادي ويحدث هذا أحياناً في أمراض الحميات ومرض الثعلبة.

أما إذا كان المؤثر على الخلايا الأم (الكيراتينوسايتس) التي تنتج الخلايا الملونة، فإن فرصة إعادة تلوين الشعر مرة أخرى تكاد تكون معدومة إذ تستمر الشعرة فاقدة لونها. يبدأ ظهور الشيب بعد العقد الرابع عادة في الجنسين وقد يحدث مبكراً كما هو الحال في بعض الأجناس المختلفة مثل الزنوج والجنس القوقازي.

يظهر الشعر الأبيض تدريجياً على شعر الفروة، إذ يبدأ على المناطق الجانبية والسوالف ثم يمتد إلى مقدمة الشعر وبالتالي إلى المؤخرة ثم إلى شعر اللحية والشارب وفي بعض الأحيان يبدأ الشعر الأبيض على اللحية والشارب قبل ظهوره على شعر فروة الرأس.



أسباب الشيب

هناك عوامل كثيرة تؤدي إلى ظهور الشعر الأبيض منها:

1- التقدم بالسن: وهي عملية فسيولوجية كما ذكرت سابقاً إذ تجهد الخلايا الملونة وبالتالي تفقد نشاطها ولا تستطيع أن تزود الشعر باللون الطبيعي.

2- عامل وراثي: يحدث الشيب في سن مبكرة وغالباً ما يظهر على مقدمة الفروة وقد يصاحبه بقع فاتحة اللون بالجلد.

3- التوترات النفسية والعصبية: 
إن لهذه العوامل أثراً هاماً في ظهور بعض الشعرات البيضاء بين شعر فروة الرأس، ورغم أن هذا التأثير محدوداً على الشعر إلا أنه في حالات نادرة قد يظهر شعر الشيب فجأة، ليشمل معظم شعر الرأس كما هو الحال عند التعرض للصدمات العصبية الحادة أو الخوف الشديد وتفسير هذه الظاهرة لأن تلك المؤثرات تؤدي فعلاً إلى ظهور الشعر الأبيض نتيجة توقف نشاط الخلايا الملونة وتسبب كذلك تساقط الشعر الملون بنسبة كبيرة حيث يظهر بعدها الشعر الأبيض متفوقاً في العدد على الشعر الملون، وإذا استمر تأثير تلك العوامل فإنما يتبقى من الشعر الملون يتحول إلى شعر أبيض، وبهذا يبدو شعر الرأس أبيض اللون.

4- الهرمونات:
لها أثر مهم كذلك على سرعة ظهور الشيب كما هو الحال عند نقص إفرازات الغدة النخامية التي تنشط إفرازاتها الخلايا الملونة فإذا نقص إفرازات تلك الغدة فإن الشعر فاقد اللون.
كما أن نقص في إفرازات الغدة الدرقية يؤدي إلى ظهور الشعر الأبيض كذلك.

5- مرض الثعلبة:
وهو التساقط الموضعي للشعر. إذ تظهر مناطق من فروة الرأس خالية من الشعر نتيجة عوامل مختلفة وعندما تستعيد البصيلات نشاطها فقد يحدث أحياناً أن تبقى الخلايا الملونة خاملة ولا تعطي الشعر اللون الطبيعي. لهذا يظهر الشعر الذي نما في تلك المنطقة غير ملون.

6-مرض البهاق:
يحدث مرض البهاق عندما تفقد الخلايا الملونة بالجلد مقدرتها على إفراز المادة الملونة وبهذا تظهر مناطق من الجلد بيضاء اللون وهو ما يسمى "بمرض البهاق". وإذ حدث نفس المؤثر على فروة الرأس فإن الشعر يفقد لونه الطبيعي كذلك ويصبح أبيض اللون.

7- المؤثرات الفيزيائية:
التعرض للحرارة الشديدة أو التعرض المستمر لأشعة السينية قد يؤدي إلى ظهور الشعر الأبيض.



نمو الشعر تحت الجلد

ينمو الشعر في الأحوال العادية داخل جراب الشعرة ثم يخرج على سطح الجلد من المسامات التي تعلوها، ولكن في بعض الأحوال يستمر نمو الشعر تحت الجلد ويخرج بعد ذلك إلى السطح من مسام مجاور وقد تظهر الشعرة النامية متجعدة تحت سطح الجلد.

تحدث هذه الحالة عادة في شعر الذقن وشعر الرقبة خاصة بين ذوي الشعر المتجعد أو حالات الأكزيما الدهنية.

والسبب الحقيقي لهذه الظاهرة غير معروف تماماً ولكن قد يكون للجنس ونوع البشرة والتعرض للإصابات وطريقة الحلاقة من أسفل إلى أعلى أثر على ذلك.

قد يتبع نمو الشعر تحت الجلد التهابات في مناطق نمو الشعر عند اختراقها لسطح الجلد خاصة بين ذوي البشرة الدهنية. فقد تستمر تلك الالتهابات لفترة طويلة وتسبب كثيراً من الضيق خاصة وأن مدى الاستجابة للعلاج يكون محدوداً. لذا يلزم أحياناً نزع تلك الشعرات من تحت الجلد.



ظهور عقد بالشعر

يحدث ذلك غالبا بين ذوي الشعر الأكرت (المتجعد) نتيجة الاحتكاك المستمر للشعرة. إما بواسطة طرق التجميل المختلفة لاحتكاك الشعر بسطح المخدة، أو بسبب بعض الأمراض الجلدية التي تصيب المناطق المغطاة بالشعر.
وتؤدي تلك إلى ظهور عقد موزعة على ساق الشعرة إذ تفقد الشعرة لمعانها وحيويتها وقد تتقصف بعد ذلك.



تشابك الشعر

يحدث ذلك من قلة العناية بنظافة الشعر أو بعد استعمال المركبات الكيماوية خاصة أثناء فرد أو تجعيد الشعر، أو باستعمال المثبتات أو الأنواع الغير مناسبة من الشامبوهات.
يظهر الشعر في تلك الحالات متلبداً ومتشابكاً، يصعب تسريحه.
وفي بعض الحالات لا بد من قص الشعر حتى يمكن التخلص من الشعر المتشابك وإعطاء الفرصة لذلك لظهور الشعر على حالته الطبيعية.

No comments

Powered by Blogger.

hearwoman

مدونة متخصصة في كل شيئ يتعلق بالمراض العضوية او الامراض الجسمانية ككل كامراض شعر الحمل ومعلومات هامة وجموعة من الوصفات
فنون

المشاركات الشائعة

أحدث العناوين

بحث هذه المدونة الإلكترونية